ما هي اعراض سرطان الثدي؟

رغم كوّن أنجلينا جولي واحدة من أبرز نجمات هوليود ومظهر جسدها ذات أهمية كبرى لها، إلا أن ذلك لم يمنعها عن اتخاذ قرار الخضوع لعملية استئصال الثديين -كإجراء وقائي- عقب بعد وفاة والدتها بسبب هذا المرض وعلِمها بوجود جين خطير “BRCA1” يزيد احتمالية إصابتها بسرطان الثدي بنسبة 87%.

بعد العملية، أصبحت أنجلينا جولي من المُلهمين لكثير من النساء المُصابات بسرطان الثدي حول العالم، بل وصارت من أبرز المُشجعين على إجراء الفحوصات الدورية للكشف المُبكر عن هذا المرض.

خلال مقالنا اليوم نسرد ما هي اعراض سرطان الثدي وعلامات المرض المبكرة لاكتشافه وعلاجه سريعًا، ونحدثكم عن أهمية استئصال الثدي -إن لزم الأمر- للحفاظ على صحتكم فتابعوا القراءة.

ما هي اعراض سرطان الثدي؟ 

سرطان الثدي ثاني أكثر أنواع السرطانات شيوعًا بين النساء، ويُمكنكِ معرفة ما إذا كنتي مُصابة به أم لا من خلال بعض الأعراض، فما هي اعراض سرطان الثدي تلك؟

تتضمن اعراض ورم الثدي عند النساء ما يلي:

  • مُلاحظة كتلة صغيرة صلبة مثل حبة البازلاء في منطقة الثدي.
  • تغيير في حجم وشكل الثدي المُصاب.
  • انقلاب حلمة الثدي إلى الداخل.
  • خروج إفرازات سائلة شفافة أو دموية من حلمة الثدي.
  • تغير لون جلد الثدي إلى اللون الأحمر إذا كنتي من ذوات البشرة البيضاء، أما إذا كنتي من ذوات البشرة السمراء فستلاحظين تغيرًا في لون الجلد، إذ يصير داكنًا أكثر مُقارنةً ببقية لون المنطقة المحيطة.
  • مُعاناة ألم مستمر في منطقة الثدي أو الإبط.

إضافة إلى ذلك يصير شكل الثدى المصاب بالسرطان أشبه بسطح ثمرة البرتقال في المظهر والملمس أيضًا -أي يصير محببًا وغير مستوي ولا أملس-.

إذا لاحظتي أيًا من هذه الأعراض، فعليكِ التوجه فورًا إلى الطبيب، لتأكيد الإصابة بسرطان الثدي أو نفيها، ووصف الخطة العلاجية في أسرع وقت ممكن قبل أن يتفاقم المرض وينتشر في الجسم.

ما الفحوصات الطبية اللازمة لتشخيص سرطان الثدي عند النساء؟ 

في البداية، يفحص الطبيب المريضة فحصًا بدنيًا داخل العيادة لتقصي علامات سرطان الثدي التي ذكرناها سلفًا ثمَّ يطلب بعد ذلك إجراء بعض الفحوصات الطبية؛ للتأكد من الإصابة وتحديد نوع السرطان ومُعدل انتشاره في الجسم ومرحلته.

ومن أهم الفحوصات والتحاليل المطلوبة لسرطان الثدي ما يلي:

  • الأشعة السينية.
  • التصوير بالموجات فوق الصوتية.
  • الرنين المغناطيسي.
  • أخذ عينة من خلايا الثدي المُصابة وفحصها في المختبر تحت المجهر، لمعرفة نوع السرطان.
  • تحاليل الدم، مثل صورة الدم الكاملة وتحاليل وظائف الكلى والكبد، لتحديد مرحلة السرطان.

كيفية علاج سرطان الثدي عند النساء 

يعتمد علاج سرطان الثدي على مرحلة السرطان، إذ يُصنف هذا المرض إلى 5 مراحل كالآتي:

  • المرحلة صفر: لم ينتشر السرطان خارج قنوات الثدي.
  • المرحلة الأولى: انتشر السرطان إلى الأنسجة المحيطة بالثدي.
  • المرحلة الثانية: يتراوح حجم السرطان خلالها ما بين 2 و5 سم تقريبًا، وقد يكون انتشر إلى العقد الليمفاوية تحت الإبط.
  • المرحلة الثالثة: انتشار السرطان إلى الأنسجة المحيطة بالثدي والعقد الليمفاوية.
  • المرحلة الرابعة: تُعدّ أخطر مراحل سرطان الثدي، إذ تنتشر خلالها الخلايا السرطانية من الثدي إلى أجزاء أخرى من الجسم، مثل الكبد والرئتين والعظام.

وعامةً، تُعدّ الجراحة خط العلاج الأساسي للتخلص من الخلايا السرطانية بالثدي، ويُمكن إجراء الجراحة بثلاث طرق مختلفة تبعًا لمدى انتشار الخلايا السرطانية كما يلي:

  • استئصال سرطان الثدي، وهي عملية يستأصل خلالها الطبيب الورم السرطاني وبعض الأنسجة المُحيطة به، وذلك في حالة صغر حجم الورم.
  • استئصال الثدي كاملًا، ويتضمن الإجراء استئصال أنسجة الثدي وقنواته بالكامل، وذلك إذا كان الورم كبيرًا.
  • استئصال الثديين، وفي بعض الحالات قد تُجرى هذه الجراحة كخطوة وقائية، كالنساء اللاتي لديهن طفرة جينية تزيد خطر إصابتهن بسرطان الثدي، مثل أنجلينا جولي.

 

إلى جانب العلاج الجراحي، قد تخضع المُصابة بسرطان الثدي إلى العلاج الإشعاعي أو الكيميائي قبل الخضوع للجراحة؛ لتقليص حجم الورم السرطاني ليسهل استئصاله، وبعد العملية في المراحل المُتقدمة من المرض.

ويتضمن العلاج الإشعاعي توجيه حزم من الأشعة عالية الطاقة نحو الخلايا السرطانية للقضاء عليها، أما العلاج الكيميائي فيُسهم في قتل الخلايا السرطانية وتدميرها ومنع انتشارها إلى أجزاء أخرى من الجسم، وذلك عبر إعطاء المريضة أدوية عن طريق الوريد أو الفم.

هل يُمكن الوقاية من سرطان الثدي؟ 

رُغم أن اسباب سرطان الثدي غير معروفة، إلا أنه يُمكن الحد من عوامل الخطر التي تزيد نسبة الإصابة بهذا المرض من خلال تطبيق بعض النصائح، أهمها:

  • إجراء فحص ذاتي للثدي بانتظام، والذهاب إلى الطبيب فور ظهور أي علامات غير طبيعية.
  • الحفاظ على الوزن الصحي للجسم.
  • اتباع نظام غذائي متوازن غني بالخضراوات والفواكه.

وفي ختام مقالنا الذي تضمن الإجابة عن سؤال: “ما هي اعراض سرطان الثدي؟”، نُوصيكِ -عزيزتي القارئة- بالتفاؤل، فرُغم أن رحلة علاج سرطان الثدي قد تكون طويلة ومُتعبة، لكنها ليست مستحيلة، فمع الدعم النفسي المُناسب من العائلة والأصدقاء وتلقي الرعاية الطبية الشاملة ستتمكنين من التعافي من هذا المرض وعيش حياة أفضل.

اتصلي الآن واحجزي موعدًا مع الدكتور عادل فتحي -أستاذ جراحة الأورام والمناظير- افضل دكتور لعلاج الاورام في مصر؛ لإجراء جراحة استئصال سرطان الثدي بأعلى نسبة نجاح ممكنة.

لا تتكاسل عن استشارة الطبيب

يُسهم الكشف المبكر في رفع نسب نجاح مختلف التدخلات الجراحية، لذا لا تتأخر في استشارة الطبيب المختص وإجراء الفحوصات اللازمة استعدادًا للجراحة.